كلام عن الجمعة الأخيرة من رمضان،  الحمد لله والصلاة والسلام على أشرف الخلق وأعطمهم رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين إلى يوم الدين أما بعد، شهر رمضان شهر فضيل ومبارك وكافة لياليه مباركة وفضيلة فمع دخولنا للعشر الأواخر من رمضان يسعى المسلم للتقدم بالطاعات والأعمال الصالحة، والصلوات فالعشر الأواخر من رمضان فضلها كبير وعظيم حيث فيها ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر ونزل القرآن الكريم فيها على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، أيضاً في هذه الأيام والليالي تحفنا المغفرة والرحمة من الله تعالى والعتق من النار وتفتح أبواب الجنة ويغفر الله لعباده المسلمون من خلال أعمالهم الصالحة والطاعات والدعاء، والكثير من الأمور المحببة التي يتقرب بها العبد إلى ربه.

كلام عن الجمعة الأخيرة من رمضان

فيوم الجمعة من الأيام المميزة لدى المسلمين ففيه يجتمع المسلمون في صلاة الجمعة جماعة في المسجد، يستمعون إلى خطبة يوم الجمعة ليتخذوا منها كل العبر والمواعظ والحكم، وليتفقهوا في أمور دينهم، كما أن الكثير من الدول تعد يوم الجمعة عطلة رسمية أسبوعية، وفي هذا الصدد سنضع بين أيديكم متابعينا الكرام أجمل باقة من الكلام عن آخر جمعة في الشهر الفضيل. 

الإجابة هي//

  • مع إشراقة شمس آخر جمعة في رمضان، أسعد الله قلوبًا نحبها بساعات هذا اليوم المبارك، وأسأل الله أن يتقبل الصلاة والصيام وجميع الطاعات، وأسأله تعالى أن يوسع أبواب الرزق على احبابنا وأن يجيب عليهم دعواتهم بالقبول.

  • وممّا قيل: آخر جمعة من شهر رمضان، تمتزج فيها الأفراح والاحزان معًا، فيها نستشعر غياب رمضان، وفيها نستشعر جمال الطاعات في شهر الخير، فاللهم أعد علينا شهر رمضان كما تحب وترضى.
  • وفي الدعاء للأصحاب يقال: نوّر الله دربك يا صديقي بكل آية من سورة الكهف دربًا كانت قد أغلقته أقدار الحياة، وأسأل الله أن يجعل لك بكلّ حرف تقرؤه زاداً إيمانياً لأسبوع قادم.
  • تقوم أم في آخر جمعة من رمضان: يوم الجمعة هو اليوم الفضيل وهو عيد المسلمين المتجدد كل أسبوع، يوم مبارك يجتمع فيه المسلمون بأجمل ثيابهم وطيبهم في الصلاة الجماعية في المسجد الواجبة عليهم، وتجتمع العائلة كلها بعيداً عن مشاغلها، نعم إنّه العيد الأسبوعي.
  • اخر جمعة من شهر رمضان هي جمعة الوداع بكل حب، فالجمعة القادمة لن يكون رمضان هنا، ولكن القلوب ستكون كما هي ان شاء الله تعالى، يجب أن نعاهد المنبر على ذلك.
  • ها هي شمس الجمعة في رمضان قد أشرقت، أسأل الله مع تلك النفحات الربانية أن يحفظكم الله بحفظه، ويكلاكم بعين رعايته التي لا تنام.
  • يقول أحدهم: ها أنت يا رمضان مع اخر جمعة فيك، تقرر الرحيل، ها أنت تنهي اللعبة معنا وتتركنا ضائعين في صحراء الحياة، ألم يكن بوسعك أن تُبطئ عندنا أكثر كما تفعل الشهور الأخرى.
  • وأيضًا يقول شاب في طريقه إلى المسجد: ها أنت ترحل عنّا يا رمضان تُراني أسأل نفسي هل سيعود الغبار على المصاحف كما كان سابقًا، ترى هل ستبكي المساجد على المصلين الذين كانوا يتزاحمون في التراويح، أمّ أنّ رمضان في هذا العام سيكون نقطة تغيير إلى الأفضل.
  • أسأل الله تعالى لك في هذه الجمعة المباركة أن يكون لك في الجنان قصور عالية وعفو ممزوج بعافية، وقدميك على أرض المسك ساعية ومن السندس والاستبرق كاسية، والقطوف منك دانية حيث العيش لذيذ والملك عظيم والحياة صفاء، تقبل الله طاعاتكم.
  • يا رب يا من له الجباه تسجد والشجر والطير يسبح اقبل من أخي صيامه وصالح العمل، وتجاوز عنه كل الزلل، وطهر قلبه العاطر ونوّر وجهه الصابر، إنّه يحبك ويخشاك فلا تحرمه جنتك، جمعة مباركة.
     
في تصنيف إسلاميات بواسطة
عُدل بواسطة

1 إجابة واحدة

الإجابة هي//
مع إشراقة شمس آخر جمعة في رمضان، أسعد الله قلوبًا نحبها بساعات هذا اليوم المبارك، وأسأل الله أن يتقبل الصلاة والصيام وجميع الطاعات، وأسأله تعالى أن يوسع أبواب الرزق على احبابنا وأن يجيب عليهم دعواتهم بالقبول.

وممّا قيل: آخر جمعة من شهر رمضان، تمتزج فيها الأفراح والاحزان معًا، فيها نستشعر غياب رمضان، وفيها نستشعر جمال الطاعات في شهر الخير، فاللهم أعد علينا شهر رمضان كما تحب وترضى.
وفي الدعاء للأصحاب يقال: نوّر الله دربك يا صديقي بكل آية من سورة الكهف دربًا كانت قد أغلقته أقدار الحياة، وأسأل الله أن يجعل لك بكلّ حرف تقرؤه زاداً إيمانياً لأسبوع قادم.
تقوم أم في آخر جمعة من رمضان: يوم الجمعة هو اليوم الفضيل وهو عيد المسلمين المتجدد كل أسبوع، يوم مبارك يجتمع فيه المسلمون بأجمل ثيابهم وطيبهم في الصلاة الجماعية في المسجد الواجبة عليهم، وتجتمع العائلة كلها بعيداً عن مشاغلها، نعم إنّه العيد الأسبوعي.
اخر جمعة من شهر رمضان هي جمعة الوداع بكل حب، فالجمعة القادمة لن يكون رمضان هنا، ولكن القلوب ستكون كما هي ان شاء الله تعالى، يجب أن نعاهد المنبر على ذلك.
ها هي شمس الجمعة في رمضان قد أشرقت، أسأل الله مع تلك النفحات الربانية أن يحفظكم الله بحفظه، ويكلاكم بعين رعايته التي لا تنام.
يقول أحدهم: ها أنت يا رمضان مع اخر جمعة فيك، تقرر الرحيل، ها أنت تنهي اللعبة معنا وتتركنا ضائعين في صحراء الحياة، ألم يكن بوسعك أن تُبطئ عندنا أكثر كما تفعل الشهور الأخرى.
وأيضًا يقول شاب في طريقه إلى المسجد: ها أنت ترحل عنّا يا رمضان تُراني أسأل نفسي هل سيعود الغبار على المصاحف كما كان سابقًا، ترى هل ستبكي المساجد على المصلين الذين كانوا يتزاحمون في التراويح، أمّ أنّ رمضان في هذا العام سيكون نقطة تغيير إلى الأفضل.
أسأل الله تعالى لك في هذه الجمعة المباركة أن يكون لك في الجنان قصور عالية وعفو ممزوج بعافية، وقدميك على أرض المسك ساعية ومن السندس والاستبرق كاسية، والقطوف منك دانية حيث العيش لذيذ والملك عظيم والحياة صفاء، تقبل الله طاعاتكم.
يا رب يا من له الجباه تسجد والشجر والطير يسبح اقبل من أخي صيامه وصالح العمل، وتجاوز عنه كل الزلل، وطهر قلبه العاطر ونوّر وجهه الصابر، إنّه يحبك ويخشاك فلا تحرمه جنتك، جمعة مباركة.
بواسطة

اسئلة متعلقة

1 إجابة
1 إجابة
سُئل أبريل 21، 2020 في تصنيف معلومات عامة بواسطة علاء ابوحطب
47,993 أسئلة
24,529 إجابة
175,541 مستخدم