مما لاشك فيه أن التعاون احد الركائز الاساسية التي تستند عليها المجتمعات حيث ان الإنسان بطبعه يؤثر ويتأثر مع من حوله فهو يساعد الغير ويهتم بأمور غيره ويعيش مع أهله وله احتياجاته الخاصة التي لا يستطيع تلبيتها بنفسه, لكنه بمساعدة غيره ومع العمل الجماعي مع أقرانه وإخوانه يلبي كامل احتياجاته فالتعاون شجرة أصيلة فروعها الأخلاق الحميدة هدفها أن يعم الخير والبر في المجتمع.

ما هو التعاون

يعرف المختصون التعاون على أنه تشارك وتآزر أفراد في سبيل تحقيق هدف واحد. ويعتبر التعاون من أهم المبادئ الإنسانية التي لا يتخلى عنها الفرد في مجتمعه فهو بكونه يؤثر ويتأثر بالمجتمع يساعد الغير ويساعده الغير,كما أن التعاون يتميز بطابع إنساني فهو شكل من أشكال الإنسانية  بمعنى أن تكون إنسانا صالحا لنفسك ومجتمعك وبلدك ,لا أن تنفع نفسك فقط ,فمن خلال التعاون تسير الأمور بيسر وسهولة وبأسرع وقت وأقل جهد وتعب.

قصة عن التعاون

تتعدد صور التعاون وأشكاله فهو يتداخل مع كل مجال ويخدم كل طبقة من طبقات المجتمع ويساعد كل فئة من العامة أو الخاصة
أهمية التعاون ونذكر لكم قصة مشهورة مكللة بالتعاون ” قصة الرجل الأعمى والرجل الأعرج ”

“قيل في زمن ماضي أن رجلا اصطدمت به سيارة تسير مسرعة نحوه مما أفقد هذا الرجل إحدى قدميه,أصبح الرجل يمشي على قدم اصطناعية ,لكنه أصبح أعرجا بعد هذا الحادث المؤسف .ذات مرة انطلق الرجل في نزهة كالعادة وفي الطريق قابل رجلا أعمى بعد لقاء دام لوقت يسير إلا أنهما أصبحا صديقين ليخرجا للتنزه معا ,نهر أمامهما أرادا الوصول إلى الضفة الأخرى ,رجل يرى صديقه أعرج ,الهدف واحد ,ماذا حدث :حمل الرجل الأعمى الأعرج صديقه الأعرج وبدأ الرجل يسير بخطوات بطيئة والرجل الأعرج يوجٍه صديقه لدخول النهر, وصلا للضفة الأخرى بسلام  ,بالتعاون تحل الأمور وتسير الأمور على أكمل وجه وتحل النزاعات والخلافات

أهمية التعاون

  • بالتعاون تعم المحبة والمودة بين أفراد المجتمع .وتندثر كل الضغائن والحقد والحسد .
  • يجعل الإنسان قريبا من إخوانه .فحينما يبادر الفرد في مساعدة أقرانه وأحبابه تتشكل فرصة للتعارف على من يساعدهم .
  • تقضي وتتخلص من نزاع أو إشكال قد يحدث .
  • توفير الوقت والجهد.
  • يعزز ويؤكد على روح التعاون والأخوة والعمل الجماعي.
  • يعزز الثقة بالنفس ويجعلها مطمئنة مرتاحة .

التعاون في الاسلام

يرتبط التعاون بالإسلام ارتباطا وثيقا لا ينفك عنه, فالإسلام حض وحث على التعاون كخلق حميد,قال الله تعالى” وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان ” كما وأرشد النبي صلى الله عليه وسلم على العمل الجماعي فقال :”المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا ” ،فالتعاون سمة تميز المسلمين في فعالهم وأقوالهم كما ويتجلى التعاون في مواقفهم التي تشيد كالبنيان الشامخ .

تعبير عن التعاون للمراحل الابتدائية

يقول الله تعالى في كتابه العزيز : وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان ”
هذه الآية تؤكد على ضرورة التعاون والعمل الجماعي، وذلك بشرط أن يكون العمل الجماعي في أعمال الخير والبر التي تسعد البشرية جمعاء وليس في أعمال الشر والسوء التي تدمر وتؤثر سلبا على البشرية والمجتمعات
ومن حديث النبي صلى الله عليه وسلم قال” المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا” ،فمن خلال اهذا الحديث نتنتج أن المؤمنين في تعاونهم واتحادهم مع بعضهم البعض كالبناية الشاهقة الشامخة التي لايؤثر بها أي شيء.

أمثال وحكم عن التعاون

  • التعاون قانون الطبيعة.
  • يد الله مع الجماعة.
  • لا يبنى الحائط من حجر واحد.
  • نحلة واحدة لا تجني العسل.
  • التعاون كلمة مكونة من ثلاثة أحرف ( نحن).