وارى الثرى رجلاً عظيماً أضاف للكويت بصمتها الرائعة في مجالات عديدة كالصحافة والأدب والطيران على الصعيد المحلي والعالمي .رجل بهمته يعتبر أمةً ووطناً .بنفسه أنجز لنفسه الكثير ,لم ينتظر عطاءً ولا رفعةً من أي أحدٍ إنه الراحل” بدر خالد القناعي”.

من هو بدر خالد القناعي

ولد الطيار (بدرخالد القناعي)(الجناحي)في  11. ديسمبر. 1911.في مدينة الكويت وبالتحديد في المنطقة الشرقية لحي بن خميس ترعرع منذ نعومة إظفاره بعناية والديه فكانا خير والدينلخير طفل رحلته وحياته كلها طالبا للعلم تارة ومطبقا لما تعلم تارة أخرى فكان يصبو بكل طاقاته نحو العلم جاهدا مستنفدا كل مايملك تعلم القرآن وعلومه الواسعة وتعلم القراءة مع الكتابة انتقل ليتلقى تعليمه بعدها الى مدرسة _عبد الملك صالح_ في عام 1921 سافر للعراق في التاسع من عمره انضم لمدرسة السيف ليكمل باقي تعليمه.

السيرة الذاتية لأول طيار كويتي

سافر العراق  بعد مولده ب10سنوات وذلك بهدف الدراسة ,درس في السيف في مدينة البصرة وكان عمره آنذاك 10سنين ,كان والده غنيا يملك البساتين والمحال التجارية ولديه الخير الكثير في البصرة,وصل بدر الى عمره ال13سنة وتوفي والده في ذلك الوقت ,تولى رعايته أخوه عبد الله حسب ما وصى والدهما استمر في دراسة المرحلة الثانوية ,لكنه لم يكملها في العراق وأكملها في لبنان حيث تخرج من تلك المدرسة في عام 1932م,عاد للوطن متشربا تلك العلوم ,ثم توجه للهند عام 1933 للتجارة والدراسة وانبثقت من هناك فكرة تعلم الطيران.

  • بداية تعليم الطيران

صار بدر خالد يفكر بشكل جدي في تعلم الطيران .فكما أن الأفكار الناجحة بدايتها حلم يسمو إليه ثم تتكون الرؤية الواضحة حوله ثم تصبح فكرة ثم تطبق على أرض الواقع ,تردد الأهل في البداية بين المازح والجاد لكنه مضى من عرف الطريق فلم يبالي بكل مايقال من حوله مضى كالواثق يمشي قدما يعرف سيره ومسيرته محققا أهدافه .بدأت رحلته من العراق ثم بيروت مرورا بمرسيليا وصولا الى باريس حيث أقام هناك في أحد الفنادق بالقرب من مدرسة تعليم الطيران في مدينة”ساوثمون” توجه للمدرسة بعد ذلك ,كان الوقت شديد البرودة شتاء.

  • العودة الى الكويت

عاد بدر خالد البدر إلى الكويت بعد مرور الوقت في تعلم الطيران ,كان أهل الكويت بانتظاره وليس أهله فقط وإنما كل المدينة فهو أول طيار مدني خليجي يبرع في علم الطيران في الكويتصاحبة المجد التليد ,رجع حاملا شهادته العلمية الى مدينته,فما أن سمع أن سلطات الانتداب البريطاني على وشك ان يقوموا بغنشاء مطار جديد في العراق حتى رجه هنالك ,حقيقة سيمتد بناء المطار الى قرابة العامين ,سافر الى هناك ليشغل وظيفة معاون ضابط الحركات في مطار بغاد لمدة عام كامل ,بعد ذلك وكلت اليه مهمة أبراج المراقبة,وظل في هذه المهنة لعام 1941 .

  • حياة اول طيار كويتي العملية

قدم استقالته من عمله في أبراج المراقبة لحاجته الشديدة في العودة للوطن غلى أرض الكويت العزيز,فمن حينها مارس العمل في قطاع التجارة ,توسع بعدها في  التجارة والبيع والشراء .

بعد ذلك عمل كسكرتير في دائرة المعارف ,الأمر الذي بصدده أوجد وسيلة لنشر كل الإعلانات والمناقصات والمعاملات الرسمية وذلك عن طريق مجلة واحدة وهي مجلة الكويت الرئيسة ,تولى إدارة صحيفة الكويت بنفسه ليكون بذلك الطيار بدر خالد الجناحي هو أول رئيس لصحيفة الكويت اليوم الرسمية وفي عام 1955م تولى الإدارة الكاملة
المؤلفات

وفاة اول طيار كويتي

توفي يوم الخميس 26ذو القعدة لعام 1436,االموافق ميلادياً في تاريخ العاشر من سبتمبر لعام 2015,عن عمر يناهز 104 أعوام ودفن في مدينته الرائدة الكويت.